الرئيسية / جسد المرأة / ما هو العمر الأمثل للإنجاب و لكي تصبحي أماً؟
arab-muslim-sexd-pregnant

ما هو العمر الأمثل للإنجاب و لكي تصبحي أماً؟

تربية طفل هي رحلة ثمينة ورائعة يمكن أن تجلب السعادة والفرح وكذلك التحديات والمخاوف، بغض النظر عن عمرك. حتى لا يكون هناك شيء من هذا القبيل ما هو “الوقت المناسب” لتصبح أم؟ وقد وجدت دراسة جديدة أن الحمل بعد سن الـ 35 سنة له فوائد كبيرة.

وهذه ليست مجرد مسألة موضة. النساء في 30 و 40 سنة يشعرن أكثر أمانا وأكثر تصميما، وأنهن أكثر عرضة لتكون آمنة في علاقتها وحياتها المهنية.

تاريخيا، يعتبر الحمل بعد سن الـ 35 سنة محفوف بالمخاطر. ومع ذلك، اكتشف العلم فوائد جديدة في حالات الحمل المتأخرة.

وقد ثبت سابقا أن إنجاب طفل بعد 35 سنة  يزيد متوسط العمر المتوقع، واليوم دراسة جديدة أجريت في جامعة جنوب كاليفورنيا يكشف أن الولادة بعد سن 35 يحسن القدرات العقلية للأم.

وأجرى الباحثون عدة اختبارات على 830 من النساء بعد سن اليأس. تم اختبار المشاركين في الدراسة على التخطيط والإدراك البصري، والذاكرة اللفظية، والتركيز، والانتباه. ووجد الباحثون أن النساء اللواتي كان أول طفل في الدقيقة 24 من أداء أفضل في الاختبارات العقلية حدة، وحل المشكلات، والمهارات اللفظية مقارنة مع أولئك الذين أصبحت الأمهات الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و 24. النساء اللواتي كان الماضي طفلهما بعد أن كان 35 الذاكرة أفضل لفظية والإدراك.

ويعود ذلك إلى زيادة الهرمونات – الاستروجين والبروجستيرون – خلال فترة الحمل، والتي لها تأثير مفيد على كيمياء الدماغ ووظيفته، وخاصة إذا حدث الحمل الأخير في سن متأخرة.

ان تحديد الوقت للحبل ليس بالامر السهل ابداً، والحمل في أي سن له مزاياه وعيوبه. والشيء المهم هو أنه يجب عليك أولا استشارة الطبيب الخاص بك لجعل الحمل صحي وممكن.

شاهد أيضاً

صورة تشبيهية لمهبل المرأة

ما هو المهبل أو Vagina ؟

هو العضو الأنثوي الخاص بالجماع، وهو الطريق الوحيد لخروج محتويات الرحم إلى خارج جسم الأنثى، …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *