الرئيسية / جنس لأول مرة / ما هي تأثير أفلام البورنو على المراهقين ؟
صورة فتاة جميلة بلباس مثير
صورة فتاة جميلة بلباس مثير

ما هي تأثير أفلام البورنو على المراهقين ؟

هنا تثار قضية مهمة وهي أثر أفلام العنف في الشباب المراهق. واندفاعاته الجنسية.
ولا بد لنا هنا أن نوضح هذه النقطة لكي يتبيّن للجميع مدى الخطر الكامن في مشاهدة هذه الأفلام.

وتمهيداً لذلك نطرح هاتين العبارتين تذكيراً لمن لا يدركون المعرفة التامة حول سن الشباب المراهق وتلك الأفلام المؤثرة عليهم.
– الشاب أو الشابة في سن المراهقة لا يكون إدراكهما الاجتماعي قد اكتمل.
– منع عرض أفلام العنف ضرورة حتى بالنسبة للناضجين.
– كثيراً ما نقرأ في إعلانات السينما هذه العبارة ممنوع لأقل من 16 سنة
– وهذا الاتجاه موجود في العالم كله.

والغرض منه حماية الشباب في مرحلة من مراحل عمره معروفة بحرجها وعنفها وامتلائها بالكثير من الدوافع التي تصبغ السلوك والتي يلزم تعديل هذا السلوك الناشئ عنها بطريقة يتقبلها المجتمع.

– رباط. ولما كان الشاب والشابة في هذه المرحلة قد اكتمل نموّهما من الناحية الجسمية، فإن من الممكن أن يمارسا السلوك الذي تتطلبه هذه الدوافع.

غير أنه من الملاحظ في هذه الفترة أن الشاب والشابة لا يكونان قد وصلا إلى النضج النفسي الذي يهيِّئ لإشباع هذه الدوافع.

ولذلك فقد جرى التقليد على الحد من المثيرات لهذه الدوافع، وكذلك محاولة توجيهها وجهة نافعة.   وينبغي بصفة عامة إعادة النظر في أفلام الجنس والأفلام التي تدعو إلى العنف والخروج على القيم أو خرق عادات وتقاليد المجتمع.

إن هذه الأفلام تغري الشاب بتمثيلها أو تقليدها للعوامل التي ذكرناها. ولذلك فإن حرمان الشباب من مشاهدتها هو وقاية له وللمجتمع الذي يعيش فيه.

شاهد أيضاً

إمرأة مثيرة تأكل شوكولاتة

هل تناول الشوكولاته يزيد الشعور الرومانسي ؟

كشفت دراسة إيطالية حديثة أن الشوكولاتة لها تأثير كبير على القلب من الناحية العاطفية والبيولوجية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *