الرئيسية / الرجل و المرأة / لم زوجة الرجل الفقير سمينة؟
fat-women-eating

لم زوجة الرجل الفقير سمينة؟

أظهرت دراسة ارتباطاً غريباً لدى الأميركيين: كلما كانت المرأة سمينة كلما قلّ دخل زوجها، وكلما كانت المرأة سمينة كلما تواضع عمل زوجها. وتؤدي زيادة الوزن عند المرأة إلى خفض إمكانية زواجها. إذن إن وزن المرأة مرتبط بتراجع إمكانية زواجها، وبتواضع عمل زوجها وبانخفاض مداخيله.

درس كونلاي Conley وغلوبر Glouber مجموعة من خمسة آلاف عائلة على مدى سنوات عدة. لم يهتموا في هذه العائلات إلا بالراشدين الذين تجاوزا الخامسة والعشرين من العمر ودرسوا الصلة بين المؤشر الاجتماعي- الاقتصادي ومؤشر الكتلة الجسدية BMI. كما درس الباحثان الحالة الاجتماعية (زواج وطلاق).

وبدلاً من إجراء قياس واحد وفي مناسبة واحدة، رفعا بيانات خلال سنوات عدة (1986، 1999، 2001).

وهذا ما استنتجاه: إن زيادة بمعدل 1% في كتلة المرأة الجسدية تؤدي إلى انخفاض في مداخيل العائلة بمعدل 0,6% فضلاً عن انخفاض بمعدل 0,4% في أهمية مهنة الزوج!

كما لاحظ الباحثان أن العلاقة بين وزن الجسم والنتائج المهنية أوضع أن عدد النساء الشابات ما يشير إلى أن الوزن هو الذي يؤثر في الموقع المهني وليس العكس.

من ناحية أخرى، لا يؤثر وزن الرجل في وضعه الاقتصادي. كما لا يزيد من إمكانية طلاقه أو انفصاله أو ترمله.

 

الخاتمة

يرى الباحثان أن النساء السمينات أقل جاذبية ما يقلل من خياراتهن على صعيد الزواج، ويزيد من إمكانية هجر أزواجهن لهن. كما قد تكون هؤلاء النساء أقل فاعلية في عملهن بسبب المشاكل الصحية أو بسبب التمييز الذي قد يطالهن. لهذا السبب، تعاقب النساء السمينات فتخصصهن بعمل أكثر تواضعاً وأدنى أجراً، وبأزواج أقر ثراءً.

شاهد أيضاً

angry-woman-fighting-her-rights-front-man

فوائد الشجار بين الزوجين

مفتاح العلاقة الناجحة هو كيفية التعامل مع الخلافات،فأولئك الذين يتعاملون مع الخلافات بصدق وصراحة واحترام …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *